الدورة الأولى من لقاءات الشراكة العالمية لزيت الزيتون بصفاقس

أشرف السيد عمر الباهي  كاتب الدولة  للإنتاج الفلاحي  يوم الأربعاء 09 نوفمبر  2016 على  افتتاح  فعاليات الدورة الأولى من” لقاءات  الشراكة العالمية لزيت الزيتون  “  التي تنظمها  غرفة التجارة والصناعة لصفاقس   أيام 9 و 10 و 11 نوفمبر الجاري بنزل الزيتونة  بصفاقس  بالتعاون  مع  وزارة الفلاحة   و الموارد المائية والصيد البحري و وزارة التجارة والصناعة وبدعم من سفارة الولايات المتحدة الامريكية بتونس عبر برنامج “مبادرة الشراكة الأمريكية الشرق أوسطية و مكتب الدراسات ديلويت للاستشارات(Deloitte) و بمشاركة  115 موردا أجنبيا ومركزية شراء ينتمون إلى 12 دولة اغلبهم  من الصين إلى جانب الممثلين عن المؤسسات الوطنية والأجنبية عريقة  في مجال إنتاج زيت الزيتون بالإضافة إلى عدد من كبار  الخبراء  و الأساتذة  الجامعين المختصين في  البحث العلمي و الاقتصاد الفلاحي و المنتسبين إلى معهد الزيتونة و الديوان الوطني للزيت ومركز النهوض بالصادرات و المدرسة العليا للتجارة بصفاقس و وكالة النهوض بالصناعة و التجارة والحجرة التونسية الروسية للصناعة والتجارة والسياحة وغرفة التجارة التونسية البريطانية و المركز الفني للتعبئة والتغليف باتيك  ( PACKTEC)و وكالة النهوض بالاستثمار الخارجي  (FIPA) و شبكة دول المتوسط المنتجة لزيت الزيتون ريكوماد (ReCOMed)  و جامعة  خاين   JAEN بإسبانيا ومركز البحوث بجامعة سهام بمنتباليي  MontpellierCIHEAM)) بفرنسا و جامعة عالم الزيتونة  IMO بفرنسا  و المدرسة العليا للتجارة بنيوشاتيل السويسرية  و مؤسسة الريف الجوراسي  بسويسرا   و  نائب رئيس   AFIDOL  بفرنسا و بحضور رؤساء هياكل ومجمعات إنتاج وتصدير من تونس والخارج.

            في  مستهل  اللقاء ، توجه السيد  عمر الباهي بكلمة أعلن  من خلالها  عن انطلاق فعاليات اليوم الأول لملتقى الشراكة العالمية لزيت الزيتون في دورته الأولى بصفاقس متوجها بالشكر  لكل من ساهم في إعداد هذه التظاهرة لما لها من أهمية في  تعزيز مكانة  تونس العالمية في إنتاج زيت الزيتون  و في ضمان  مقومات الجودة و القدرة على المنافسة   الخارجية  لاكتساح أسواق  جديدة  مشددا  في هذا الإطار على ضرورة  تكاتف الجهود و العمل المشترك بين كل المتدخلين في منظومة إنتاج زيت الزيتون  للارتقاء بهذا القطاع الحيوي  الواعد و لدعم دوره في التنمية الاقتصادية و الاجتماعية و في خلق الثروة وتوفير فرص العمل الجديدة.

      كما قدم السيد كاتب الدولة جملة من البيانات أبرز من خلالها أهمية الإمكانيات المتوفرة  على الصعيد الوطني  لإنتاج زيت الزيتون  إلى جانب  الصعوبات التي يشهدها القطاع جراء التغيرات المناخية و انتشار الأوبئة و تهرم نسبة هامة من الزياتين اغلبها بجهة صفاقس بالإضافة إلى المنافسة و تقلب السوق العالمية   .

و في نفس السياق أشاد السيد عمرالباهي ببعض المكاسب و التوجهات الإستراتجية تتعلق بتنمية قطاع إنتاج زيت الزيتون على المدى القصير و المتوسط و  البعيد المتمثلة في :

  • تحسين مرودية إنتاج  الزيتون في الهكتار (معدل الإنتاج للهكتار الواحد ) الذي لا تتعدى   0.8   طن  / هك
  • الزيادة في المساحات المخصصة لغراسة الزياتين و يتم في هذا الخصوص إعداد برنامج مشترك مع ديوان الوطني للزيت  لغراسة 10 ألاف  شجرة زيتون بكامل تراب الجمهورية .
  • تجديد الغابات المتهرمة  خاصة بولاية صفاقس و يجري حاليا  إعداد دراسة في الخصوص  .
  • تطوير منظومة إنتاج زيت الزيتون و زيت الزيتون البيولوجي
  • إدراج جملة من التشجيعات و الامتيازات المالية الهامة  لفائدة قطاع الزيتون ضمن مجلة الاستثمار الجديدة .

       و بعد كلمة الافتتاح قام السيد كاتب الدولة بزيارة ميدانية شملت كل من:

  • معصرة  عصرية  لزيت الزيتون  للمستثمر ماهر القسمطيني بطريق قرمدة كلم 7.
  • شركة الاستثمار الفلاحي و تعليب الزيتون SACO بالحاجب.
  • غابة الزياتين بالمنطقة السقوية  بوطيلة التربة 3 عقارب.
FacebookTwitterGoogle+Printمشاركة
Bookmark the permalink.

Comments are closed